ما هو مرض التوحد وماهي أعراضه وأسبابه وكيف يتم تشخيصه وعلاجه؟

التوحد ماذا يعني، وماهي الأسباب والأعراض وكيفية تشخيصه وعلاجه، إن مرض التوحد هو مرض ناتج من اضطراب عصبي تطوري ينتج عن خلل في وظائف الدماغ يظهر كإعاقة تطورية أو نمائية عند الطفل خلال السنوات الثلاث الاولى من العمر.

كيف نميز طفل التوحد عن غيره؟

يمكن أن نميز طفل التوحد عن غيره وذلك كالاتي:

  1. تأخر في تطور المهارات اللفظية والغير لفظية.
  2. اضطراب السلوك.
  3. اضطراب التفاعل والتواصل الاجتماعي.

أسباب التوحد غير واضحة إلى الآن للعلماء، لكن هناك بعض الفرضيات والنظريات حول أسباب مرض التوحد نذكر اهمها:

  • عوامل الوراثة (جينات).
  • التسمم بالمعادن الثقيلة (الزئبق، الرصاص).
  • تأثير المطاعم.
  • نفاذية الامعاء وتأثير الجلوتين والكازئين.
  • فرضيات أخرى.

أعراض التوحد

لـمرض التوحد أعراض ولكن نذكر أبرزها:

  • ميول للعزلة والبقاء منفردًا.
  • لا يميل للمعانقة.
  • فتور المشاعر.
  • اعتماد روتين خاص به يصعب تغييره (مقاومة التغيير).
  • الارتباط الغير طبيعي بالأشياء مثل دمية معينة.
  • لا يبدأ الحوار ولا يكمله.
  • الروتين اللفظي ويردد ما يسمعه.
  • عجز في التحصيل اللغوي واستعمالاته.
  • عجز في استعمال الاساليب الغير لفظية للتعبير حركات جسمية أو التعامل بالإشارات.
  • بعضهم لا يبدي خوفا من المخاطر وممكن ايذاء الذات كشد الشعر أو عض نفسه.
  • القيام بحركات غريبة مثل رفرفة اليدين، القهقهة بلا سبب وفرك الأشياء.
  • بعضهم يبدي حساسية مفرطة لبعض المثيرات الحسية مع انها مقبولة وهادئة ولكن لا يزعجهم مثيرا أخرى مع انها صاخبة ومزعجة

تشخيص مريض التوحد

يتم تشخيص التوحد من قبل اختصاصيين باعتماد اسئلة تشخيص التوحد حسب مقياس DSM4 المعتمد عالميا. حيث أنه لا توجد فحوصات طبية مثل التحاليل المخبرية أو الشعاعية تثبت مرض التوحد أو تعتمد تشخيص التوحد.

وبشكل تقريبي تتألف الاسئلة التشخيصية حسب المقياس العالمي DSM4 كما يلي:

أولًا: ظهور مجموعة من الأعراض المرضية في مناطق التطور عند الطفل وهي:

  • ضعف نوعي في التفاعلِ الاجتماعي.
  • عجز في التحصيل والتواصل اللغوي واستعمالاتها.
  • نمطية السلوك والاهتمامات.

ثانيًا: ظهور الاعراض قبل السنة الثالثة من عمر الطفل.

ثالثًا: يتم استثناء الأمراض التطورية الاخرى والنفسية عند الطفل مثل متلازمة رت ومتلازمة اسبرجر.

وتعتمد ملاحظة الاهل أو مربي الطفل أو الاختصاصيين، ويتم اعتماد الاجابة على الاسئلة التشخيصية حيث تشمل مناطق التطور الثلاثة المذكورة اعلاه وعمر الطفل اقل من ثلاث سنوات وتم استثناء الامراض التطورية الأخرى.

علاج مريض التوحد

علاج الطفل التوحد يشمل على:

  1. التدخل المبكر لتحسين مستوى التحصيل اللفظي والكلامي بواسطة برامج خاصة من قبل اخصائيين.
  2. علاج السلوك السلبي والنمطي بواسطة التدريب بوسائل تحسين السلوك لمستوى مقبول.
  3. برامج تعليمية وتأهيلية خاصة للأطفال التوحديين تحن التفاعل والتواصل مع الاهل والمجتمع.
  4. المعالجة الطبية لإزالة المعادن الثقيلة من جسم الطفل التوحدي ان كانت نسبتها في دمه مرتفعة ويتم ذألك على ايدي اطباء متخصصين يقرروا ان كان الطفل بحاجة لهذه المعالجة.
  5. بعض المراجع الطبية تنصح المعالجة بالأوكسجين المضغوط (Hyperbolic oxygen therapy)
  6. بعض المراجع الطبية تنصح بالحمية الغذائية وعدم تناول الاطفال التوحد للأطعمة التي تحتوي على الجلوتين والكازئين.
  7. اعطاء بعض الفيتامينات (فيتامين B6) تحت اشراف الطبيب.
المصدر: Noor Dentist

أخبرنا عن رأيك في التعليقات أو اترك رداً

اشترك معنا لتكون أول من يعلم بجديدنا

لا تقلق، لن نرسل لك آي رسائل مزعجة. وجودك معنا يعني اننا سنشاركك بالكثير من الاحداث والمقالات، وستصلك آخر المستجدات.

لاتقلق على بياناتك. لن يتم مشاركتها آي طرف آخر!